منتديات التعليم كوم
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فمرحبا بك كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


فيه كل ما يخص الأستاذ و الطالب
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول



شاطر | 
 

  فائدة_ تحزيب شهري للقرآن قياساً على تحزيب الصحابة - لابن تيمية pdf

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر الميزان عدد المساهمات : 1447
تاريخ الميلاد : 27/09/1990
تاريخ التسجيل : 15/05/2010
العمر : 27
الموقع : http://samirroua.yoo7.com

مُساهمةموضوع: فائدة_ تحزيب شهري للقرآن قياساً على تحزيب الصحابة - لابن تيمية pdf   الأحد أغسطس 22, 2010 4:01 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

قال شيخ الاسلام أحمد بن عبد الحليم بن تيمية [ت 728هـ] رحمه الله تعالى :
(فصل في "تحزيب القرآن" و في "كم يُقرأ"... :
(...) فالصحيح عندهم في حديث عبد الله بن عمرو أنه انتهى به النبي صلى الله عليه و سلم إلى سبع، كما أنه أمره ابتداء بقراءته في شهر، فجعل الحد ما بين الشهر إلى الأسبوع، و قد روي أنه أمره ابتداء أن يقرأه في أربعين، وهذا في طرف السعة يناظر التثليث في طرف الاجتهاد. [ص407]
(...) و المقصود بهذا الفصل أنه إذا كان التحزيب المستحب ما بين أسبوع إلى شهر - وإن كان قد روي ما بين ثلاث إلى أربعين - فالصحابة إنما كانوا يحزبونه سوراً تامة، لا يحزبون السورة الواحدة،[...] في رواية للإمام أحمد، قالوا : "نحزبه ثلاث سور، وخمس سور، وسبع سور، وتسع سور، وإحدى عشرة، وثلاث عشرة، و حزب المفصل من (ق) حتى يختم". [ص408]
(...) و هذا الحديث يوافق معنى حديث عبد الله بن عمرو، في أن المسنون كان عندهم قراءته في سبع ؛ ولهذا جعلوه سبعة أحزاب، ولم يجعلوه ثلاثة ولا خمسة، و فيه أنهم حزبوه بالسور، وهذا معلوم بالتواتر ؛
فإنه قد علم أن أول ما جزئ القرآن بالحروف تجزئة ثمانية و عشرين، وثلاثين، وستين ؛ هذه التي تكون رؤوس الأجزاء و الأحزاب في أثناء السورة، و أثناء القصة و نحو ذلك، كان في زمن الحجاج و ما بعده، و روي أن الحجاج أمر بذلك ؛ و من العراق فشا ذلك ولم يكن أهل المدينة يعرفون ذلك.
وإذا كانت التجزئة بالحروف محدثة من عهد الحجاج بالعراق، فمعلوم أن الصحابة قبل ذلك على عهد النبي صلى الله عليه و سلم و بعده كان لهم تحزيب آخر (...) فتعين التحزيب بالسور. [ص409]
(...) وإذا كان كذلك فمعلوم أن هذا التحزيب و التجزئة (أي بالحروف) فيه مخالفة السنة أعظم مما في قراءة آخر السورة ووسطها في الصلاة، و بكل حال فلا ريب أن التجزئة و التحزيب الموافق لما كان هو الغالب على تلاوتهم أحسن. و المقصود : أن التحزيب بالسورة التامة أولى من التحزيب بالتجزئة.
3- أن التجزئة المحدثة لا سبيل [فيها] إلى التسوية بين حروف الأجزاء... [ص412]
(...) و إذا كان تحزيبه بالحروف إنما هو تقريب لا تحديد، كان ذلك من جنس تجزئته بالسور هو أيضا تقريب، فإن بعض الأسباع قد يكون أكثر من بعض في الحروف، و في ذلك من المصلحة العظيمة بقراءة الكلام المتصل بعضه ببعض، والافتتاح بما فتح الله به السورة، والاختتام بما ختم به، وتكميل المقصود من كل سورة ؛ ما ليس في ذلك التحزيب. و فيه أيضاً من زوال المفاسد الذي في ذلك التحزيب ما تقدم التنبيه على بعضها ، فصار راجحاً بهذا الاعتبار. [ص414]
(...) - ثم ذكر تحزيب القرآن على شهر، و ختم البحث قائلاً - و هذا تحزيب مناسب مشابه لتحزيب الصحابة رضي الله عنهم، وهو مقارب لتحزيب الحروف...[ص416]) اهـ ملخصاً من "مجموع فتاوى شيخ الاسلام أحمد بن تيمية" [ج13/ص 405-416]، جمع و ترتيب عبدالرحمن بن قاسم، طبعة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، سنة 1425هـ في المدينة المنورة.

بالمرفقات :
1- فصل البحث من فتاوى شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله،
التحميل من [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
2- جدول ملخص للتحزيب الأسبوعي و الشهري.
التحميل من
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


____التوقيــــــع : ______________________________________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://samirroua.yoo7.com
 
فائدة_ تحزيب شهري للقرآن قياساً على تحزيب الصحابة - لابن تيمية pdf
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التعليم كوم :: منتدى الإسلام :: منتدى القرآن الكريم-
انتقل الى: